إصابة ثلاثة أشخاص في انفجار بمركز طبي شمال طهران

صرح رئيس مركز الطوارئ الإيراني، مساء اليوم الثلاثاء، بأن ثلاثة أشخاص على الأقل أصيبوا في الانفجار الذي وقع في الطابق تحت الأرضي بالمركز العلاجي، موضحا إلى أنه من المحتمل أن يكون الحادث ناجما عن انفجارات في كبسولات الغاز.

ويذكر أن أفادت وكالة أنباء إيرانية، اليوم، بانفجار في شمال طهران وتصاعد سحابة كثيفة من الدخان،

وقالت وكالة “إيسنا” الإيرانية ن الانفجار، الذي لا يعرف سببه حاليا وقع في منطقة تجريش.

وأشارت مواقع إيرانية إلى أن انفجارات وقعت في مركز “سينا أطهر” الطبي في في شارع شريعتي قرب منطقة تجريش شمال العاصمة طهران.

وأفادت بأن الانفجارات تتسبب في تدمير جزئي في بعض المباني المجاورة وتحطم النوافذ.

وأغلقت السلطات شارع شريعتي نتيجة الانفجارات، فيما أفادت إطفائية طهران باحتمال تجدد الانفجارات نتيجة وجود كبسولات أوكسيجين في المركز الطبي.

وسبق أن نشرت “بي بي سي” الفارسية صوراً جديدة من موقع الانفجار الذي وقع في منشأة لتخزين الغاز الإيراني في منطقة بها موقع عسكري حساس بالقرب من العاصمة طهران.

وتم توفير الصور من قبل شركة MAXAR وهي تظهر موقع الانفجار الذي حدث يوم الجمعة، قبل وبعد الحادث.

وبعد ساعات من الانفجار، اعلنت الحكومة الإيرانية أن الحادث وقع في خزانات الغاز بمنشأة بارشين , وأظهرت صورا لخزانات الغاز المحترقة، لكن صور الأقمار الاصطناعية لا تظهر أي علامات على انفجار أو حرق في المنطقة التي تقع فيها منشأة بارشين.

بدلاً من ذلك، على بعد حوالي 24 كم شمال منشأة بارشين، في محمية غوجير (خجیر) المحمية، هناك علامات على انفجار كبير في مبنى. وتؤكد مقارنة الصور قبل يوم الجمعة، وبعد الانفجار، أن الموقع الفعلي للانفجار كان في المنشأة.

وكانت مصادر إخبارية قد ذكرت في وقت سابق أن الضوء الشديد الذي شوهد في شرق طهران صباح الجمعة ناجم عن انفجار في مستودعات للصواريخ في منطقة متنزه غابة خوير في الجبال شرق طهران.

تظهر صور الأقمار الصناعية أنه تم حرق منطقة مساحتها 173،000 متر مربع أمام موقع انفجار نباتي في المنطقة. تبلغ مساحة هذه المنطقة المحروقة حوالي 24 ملعب كرة قدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *