التخطي إلى المحتوى
الصين تعلمت درسًا من حجب المعلومات عن فيروس كورونا
وفقا للدكتور دبليو إيان ليبكين، مدير مركز العدوى والمناعة بكلية ميلمان للصحة العامة بجامعة كولومبيا، فإن نشر دراسة عن سلالة جديدة من أنفلونزا الخنازير في الصين دليل على أن الأمة تعلمت درسا من حجب المعلومات في البداية عن الفيروس التاجي.

وأخبر ليبكين، إرين بورنيت، من شبكة سي إن إن، “هناك أمراض معدية تظهر وتعاود الظهور طوال الوقت، وحقيقة أننا نسمع عن هذا قبل حدوث أي نوع من الأمراض البشرية هو دليل على أن الأمور تغيرت في الصين”.

وأضاف “هناك إدراك أنهم بحاجة إلى مشاركة المعلومات.. في وقت سابق كان هناك اتهامات بأنهم يخفون البيانات. إذا كان هذا هو الحال، لما سمعنا عن هذا الفيروس “.

اكتشف باحثون صينيون فيروس G4 خلال برنامج مراقبة الخنازير لمدة سنوات ونشروا نتائجهم في مجلة علمية هذا الأسبوع. قال ليبكين إنه من غير الواضح ما إذا كان هذا الفيروس الجديد يمثل تهديدًا.

“نحن لا نعرف أنه سيصبح جائحة. نعلم أنه أصاب بعض البشر، لكن هذا لا يعني أنه سيمتد ويسبب امراض عديدة “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *