التخطي إلى المحتوى
“دول لحمنا ودمنا وجزء من عقل المهنة وضميرها”.. مقترح للعرض على عمومية “الصحفيين”

تقدم الكاتب
الصحفي كارم يحيى المرشح على مقعد نقيب الصحفيين، بمقترحات لعرضها على الجمعية
العمومية للنقابة،
لمناقشتها والموافقة عليها، والتي مقررًا أن تنعقد يوم 5 مارس المقبل.

وجاءت مقترحات كارم يحيى بعنوان “دول لحمنا ودمنا وجزء من عقل المهنة
وضميرها”، والتي تضمنت التالي:

1 ـ عقد اجتماع يضم
المرشحين ومجلس النقابة لمناقشة ملف صحفيينا وراء الأسوار، واقتراح معالجات جدية،
وذلك باستخدام أدوات العمل النقابي الديمقراطي والقانوني، وبحضور عدد من كبار
المحامين من خارج النقابة.

2 ـ التوقيع على بيان
مشترك للرأي العام والسلطات المعنية، يطالب بإطلاق سراح زملائنا وراء الأسوار،
وذلك لما يمثله استفحال وتضخم الظاهرة السوداء من عدوان على الصحافة والحريات، وأيضًا
إساءة لسمعة البلاد عالميًا، إذ لا يليق بمصر التي عرفت الصحافة المطبوعة منذ عام
1828، وسبقت إليها الكثير من الأمم و الدول، أن تحتل المرتبة الثانية أو الثالثة
عالميًا، بين سجّاني الصحفيين على مدى السنوات القليلة الماضية وحتى اليوم.

3 ـ  إطلاق تسمية “دورة زملائنا وراء الأسوار”
على الجمعية العمومية القادمة، وعلى مدة العامين المخصصين للنقيب الجديد.

وتتلقى اللجنة
المشرفة على انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين، برئاسة خالد ميري وكيل
النقابة، الطعون والتنازلات للمرشحين، بداية من اليوم الثلاثاء، وحتى السبت
المقبل، لمدة 5 أيام، على أن تعقد اللجنة مؤتمرًا صحفيًا لإعلان الأسماء النهائية
بعد ذلك.

وكانت قد تلقت
اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين، برئاسة خالد ميري،
55 طلب للترشح على عضوية مجلس نقابة الصحفيين، و6 طلبات للترشح على مقعد النقيب،
بانتخابات التجديد النصفي المقرر إجراؤها في 5 مارس المقبل.

وكانت اللجنة
المشرفة على انتخابات الصحفيين، قررت تلقي طلبات الترشح لمنصب النقيب وعضوية مجلس
النقابة من الخميس 18/2/2021 إلى الإثنين 22/2/2021.

وقالت اللجنة إن
المرشح وقع على تعهد بالالتزام بكل الإجراءات الاحترازية والقواعد المنظمة للدعاية
والانتخابات، التي تضعها اللجنة المشرفة، ودفع دمغة 100 جنيه للترشح للعضوية و200
جنيه للترشح لمنصب النقيب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *