التخطي إلى المحتوى
شرط وحيد للوصول إلى حل بشأن مشاكل سد النهضة

صرحت وكيلة الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو، مساء اليوم الإثنين، بأن “الأمين العام للمنظمة أنطونيو جوتيريش، حث جميع أطراف أزمة سد النهضة على الأستمرار في المفاوضات بناءً على إعلان المبادئ الصادر في عام 2015”.

وأضافت “ديكارلو” في جلسة بشأن سد النهضة: أنه “يمكن تجاوز الخلافات بشأن سد النهضة، والتوصل إلى اتفاق إذا أظهرت الأطراف الإرادة السياسية لذلك”.

وفي وقت سابق من مساء اليوم، عقد مجلس الأمن الدولي بالأمم المتحدة، جلسة مفتوحة عبر تقنية الفيديو كونفرنس بشأن مفاوضات ‎سد النهضة بين ‎مصر والسودان وإثيوبيا، وذلك بعدما تقدمت الخارجية المصرية بطلب للمجلس التابع للأمم المتحدة، للتدخل في المفاوضات التي شهدت تعثرا خلال الأسابيع الماضية.

وقالت المبعوثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت: إن “الولايات المتحدة تشجع مصر والسودان وإثيوبيا على البناء على التقدم الذي تم إحرازه في المفاوضات، وتقديم تنازلات ليتحقق التقدم أكثر”، داعية الثلاث دول إلى “عدم إصدار أي تصريحات أو أفعال يمكن أن تقوض النية الحسنة التي توصلنا إلى اتفاق”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *