التخطي إلى المحتوى
عاجل.. بدء جلسة لمجلس النواب الليبي في طرابلس بشأن منح الثقة للحكومة

أفادت قناة
“الغد” في خبر عاجل لها بدء جلسة لمجلس النواب الليبي بطرابلس بشأن منح
الثقة للحكومة، فيما كان قد أعلن مجلس النواب الليبي، الثلاثاء، أن اللجنة
العسكرية 5+5 قد أبلغته بجاهزية سرت لجلسة منح الثقة للحكومة.

 

وكشف المتحدث
الرسمي باسم مجلس النواب عبدالله بليحق أن المجلس تلقى رداً رسمياً من لجنة الخمسة
العسكرية حول جاهزية مدينة سرت أمنياً لإقامة جلسة مجلس النواب لمنح الثقة لحكومة
الوحدة الوطنية مع استعداد اللجنة التام للتعاون والتنسيق بالخصوص.

 

وجاءت هذه
التطورات بعدما تقرر تأجيل جلسة صبراتة التي كانت مقررة اليوم الثلاثاء، لأعضاء
مجلس النواب الرافضين لرئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح، من أجل محاولة الوصول
للنصاب المطلوب لمنح الثقة للحكومة برئاسة عبد الحميد الدبيبة، حيث وصل أكثر من 77
عضوا من أعضاء المجلس إلى العاصمة طرابلس للالتحاق بجلسة صبراتة المؤجلة، وباتوا
في انتظار تحقيق النصاب المطلوب والتوافق بين أعضاء المجلس.

 

أما رئيس
حكومة الوحدة الوطنية فقد أبلع النواب بصبراتة رغبته في تقديم حكومته إلى رئيس
المجلس خوفا من الطعون، في انتظار موقف نواب الجنوب لحسم موقفهم من الحضور في سرت
أو صبراتة.

 

فيما طالب عدد
من النواب بمناصب محددة لحضور جلسة سرت وهو ما رفضه رئيس المجلس، وأصر رئيس مجلس
النواب وعدد من النواب على عقد الجلسة بسرت ومنح الحكومة الثقة.

 

مجلس النواب
مصرّ

إلى جانب ذلك
كشفت المصادر إصرار رئيس مجلس النواب وعدد من النواب على عقد الجلسة بسرت ومنح
الحكومة الثقة، علما أن النواب الواصلين لطرابلس تواصلوا مع رئيس الحكومة لعرض
تشكيلته الوزارية عليهم في حال توفر النصاب المطلوب.

 

وكانت اللجنة
العسكرية الليبية المشتركة قالت للعربية، قبل أيام، إن سرت مستعدة لاستقبال كل
النواب لتوحيد البرلمان، وإن الظروف الأمنية مهيأة لعقد جلسة البرلمان في سرت.

 

فيما أكد مجلس
النواب الليبي بدء التجهيزات لعقد جلسة في سرت لمنح الثقة للحكومة الجديدة.

 

وعقدت السلطة
التنفيذية الجديدة في ليبيا، الأحد الماضي، أول اجتماعاتها الرسمية في العاصمة
طرابلس منذ انتخابها في جنيف قبل أكثر من أسبوعين، لبحث سبل تجاوز الأزمة البرلمانية
وإمكانية عقد جلسة عامة لمنح الثقة للحكومة الجديدة في مدينة سرت.

 

وجمع اللقاء
رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي ونائبيه عبدالله الكافي وموسى الكوني، ورئيس
الحكومة عبد الحميد الدبيبة، مع أعضاء اللجنة العسكرية 5+5 لحكومة الوفاق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *